فينيسيوس لـ ميندي بعد تبرئته:كيف سيتم إصلاح ما حدث؟

وجه فينيسيوس جونيور لاعب ريال مدريد رسالة لبنجامين ميندي بعد تبرئته من جميع التهم الموجهة إليه.

وحصل ميندي على براءة من تهم الاغتصاب التي وجهت إليه.

وكتب فينيسيوس عبر حسابه على تويتر: “أنا آسف لكل شيء مررت به يا صديقى ميندي، لقد فقدت موسمين من مسيرتك ولكن هذا هو أقل شيء في ذلك الموقف، ماذا عن الحالة النفسية؟ بكل تأكيد حياتك تدمرت، ثقافة تدمير السمعة صنعت لنا ضحية أخرى”.

وقال “إلى متى يتم اتهامنا وإدانتنا دون أن يكون لنا الحق في الدفاع عن أنفسنا، يتم نشر الأخبار الكاذبة  دون التحقق من أي دلائل وهو شيء شعرت به كثيرا خلال العطلة الحالية ومن ثم يزداد الوضع سوءا”.

وأضاف “أن تكون مسؤولا هو الحد الأدنى لأي محترف لكن العمل الجاد أصبح استثناء في الوقت الحاضر، لا توجد حدود للحصول على المزيد من التفاعل، وسؤالي هو ماذا سيحدث لإصلاح ذلك الخلل؟”.

وألقي القبض على ميندي في 2021 حيث قضى عامين ونصف في السجن مواجها عدة اتهامات

لاعب مانشستر سيتي السابق البالغ 28 عاما اتُهم بالاعتداء على سيدتين في منزله، وتمت تبرئة ميندي في وقت سابق من 6 تهم اغتصاب وتهمة اعتداء جنسي في يناير الماضي.

وتمت تبرئته بعد ثلاث ساعات من المداولات من قبل هيئة المحلفين في محكمة تشيستر كراون.

وبحسب تقرير “ديلي ميل” الإنجليزية فأن ميندي أصبح رجلا حرا.

وأضاف التقرير أن ظهير الفرنسي بكى بعد سماعه الحكم.

وفي أول تعليق له للصحفيين عقب خروجه اكتفى فقط بقول: “الحمد لله”.

وقالت جيني ويلتشير رئيس قسم الجرائم الخطيرة: “يود ميندي شكر أعضاء هيئة المحلفين لتركيزهم على الأدلة في هذه المحاكمة بدلا من الشائعات التي ظهرت منذ بداية القضية”.

وأضاف “مرت 3 سنوات منذ أن بدأت الشرطة التحقيق في الأمر، وحاول أن يظل قويا لكن العملية لها تأثير خطير عليه وعلى حالته النفسية”.

وأتم “ميندي يشكر كل من دعمّه طوال هذه المحنة ويطلب الخصوصية ليتمكن من بناء حياته مجددا”.

وانضم ميندي لصفوف مانشستر سيتي في صيف 2017 مقابل 52 مليون جنيه إسترليني قادما من موناكو الفرنسي.

 

وأعلن سيتي من قبل أن تعاقد ميندي سينتهي مع النادي بنهاية تعاقده في 30 يونيو الجاري.